سنجه تنجح في التنظيم والوزيرة هزار تجدد دعمها للرياضه والقيم الأولمبية:

تحت شعار ( تحرك… تعلم… واكتشف) وبتشريف الأستاذة هزار عبد الرسول وزير الشباب والرياضة الاتحادي والأستاذ العالم ابراهيم والي ولاية سنار وقيادات اللجنة الأولمبية برئاسة الدكتور أحمد أبو القاسم احتفلت اللجنه الأولمبية السودانية باليوم الاولمبي الذي يصادف الثالث والعشرون من حزيران يونيو الجاري بكرنفال وعروض للكشافه والتاكندو بجانب الكره الطائرة التنس الارضي والريشة الطائره الاستاذه هزار عبد الرسول وزير الشباب والرياضة الاتحادي أكدت على المغزى والدلالة من قيام اليوم الأولمبي واختيار سنار لتكون محطة للاحتفاء ودعم مشروع الرياضه للجميع وطالبت الوزيرة لدى مخاطبتها اليوم الأولمبي الذي شهد حضور رسمي تقدمة مدير عام الرياضه الأستاذ عبد الرحيم الحفيان وقيادات العمل التنفيذي من الوزراء والمسؤولين بولاية سنار وممثلي الاتحادات الرياضية بضرورة توسيع مفهوم الرياضة الترويحيه وتشجيعها لما تمثله الرياضة من دور كبير في عملية السلام وتحدي المشكلات التي تواجه الشباب بسبب اوقات الفراغ كما حثت الولايات على ضروره الاعتماد على الاستثمار الرياضي كمورد يدعم عملية تطور الرياضة في البلاد مؤكده على الدعم والمساندة لحكومة الولاية حتى إكمال الاستاد الاولمبي بالولاية… من جانبه رحب الأستاذ العالم ابراهيم والي الولاية بقيادات الوزارة الاتحادية واللجنه الأولمبية والخبراء الرياضيين مجددا اهتمامه بالرياضه التي تمثل جسر للمحبه والاخاء وتابع نثمن جهود اللجنة الأولمبية واللجنه العليا للاحتفاء باليوم الاولمبي والذي أكد على قيم التسامح والمحبه معلنا عن تسخيره لامكانيات الولاية دعما للأنشطة الرياضية والشبابية… من جانبه عبر الدكتور أحمد أبو القاسم رئيس اللجنه الأولمبية السودانية عن سعادته بالجهود التي بذلتها ولاية سنار في إنجاح اليوم الأولمبي مؤكدا أن للاحتفاء مقاصد وأهداف في مقدمتها الاحتفاء بالانسانية وبقيم التسامح وأضاف أن السودان يحتاج في هذه المرحله للتوحد والالتفاف حول الشعارات الداعمة للسلام مبينا أن المفهوم الاولمبي يتحدث عن السلام والتكافل عبر الرياضة والذي شهدناه اليوم في ساحه صغيرة تضم غالبية المناشط الرياضية… والجدير بالذكر أن الاحتفاء باليوم الاولمبي شهد منافسات في السباقات المختلفه اختتمت بسباق للدستوريين كما تم توزيع وتكريم عدد من القيادات الرياضية بالمركز والولاية